أخبار العملات الرقمية | الحكم سجنا بعامين لشخص تورط في معالجة بيتكوين بشكل غير قانوني…التفاصيل هنا


0



فديوهات الربح من الانترنت

“قيس محمد” هو أحد سكان مقاطعة أورانج بكاليفورنيا سيقضي الـ 24 شهر القادم في السجن الفيدرالي لتشغيله خدمة غير قانونية تتعلق بأجهزة البيتكوين ATM.

وفقا للمسؤولين الأمريكيين، فإن الرجل عالج ما يصل إلى 25 مليون دولار بشكل إجمالي نيابة عن المشتبه بهم.

غسيل الأموال باستعمال البيتكوين:

في عام 2020، أقرّ “قيس محمد” المعروف أيضا باسم “Superman29″، بأنه مذنب في التهم الموجهة إليه بشأن إدارة أعمال غير مصرح بها لتحويل الأموال، وغسيل الأموال، والفشل في الحفاظ على برنامج فعال لمكافحة غسيل الأموال.

أفاد المسؤولون الأمريكيون مؤخرا أن القاضي “جوزفين ستاتون” من منطقة وسط كاليفورنيا حكمت على الرجل البالغ من العمر 39 عاما بقضاء العامين المقبلين في السجن.

وفقا لوزارة العدل الأمريكية، كان “قيس” مسؤول عن أعمال خدمات تحويل الأموال بالعملة الرقمية بشكل غير قانوني وذلك من ديسمبر 2014 إلى نوفمبر 2019.

وخلال هذه الفترة، قدم خدمات تحويل البيتكوين إلى أموال ورقية والعكس، وفرض رسوما تصل إلى 25 في المائة، أي أنها أعلى بكثير من سعر السوق المعتاد.

وأضاف التحقيق أن “قيس” أعلن عن خدمات “Herocoin” عبر الإنترنت، مؤكدا أنه يمكنه استبدال ما يصل إلى 25000 دولار من العملة المشفرة الأساسية.

بعد ذلك، استمر في تقديم خدماته تحت الاسم المستعار “Superman29″، وكان يلتقي بعملائه – بعضهم من المجرمين – على انفراد لتقديم الخدمة، لكنه لم يشكك أبدا في مصدر أموالهم.

أقرّت السلطات الأمريكية بأنها وضعت عملاء سريين موضع التنفيذ، والذين تواصلوا مع الخارجين عن القانون بسبب خدماته.

أخبروه أن أموالهم تأتي من الدعارة والاتجار بالبشر وأنشطة الويب المظلم، لكن “قيس” استمر في التعامل معهم وتبادل العملات المشفرة لصالحهم.

مثلما أشرنا لم ينكر “قيس” الجرم المنسوب إليه ووافق على تسليم 17 ماكنة صراف آلي بيتكوين و 18.5 بيتكوين و 222.5 ايثيريوم و 22،820 دولار نقدا إلى السلطات.

الإحتيال وغسيل الأموال باستعمال البيتكوين مستمر:

”قيس محمد” المذكور أعلاه في المقالة ليس الشخص الوحيد الذي سيرى زنزانة السجن من الداخل.

ففي وقت سابق أشرنا في بيتكوين العرب عن واحدة من أكثر الفضائح شهرة هذا العام والمتعلقة بالمنصة التركية Thodex لتداول العملات المشفرة.

وفقا للسلطات، يُزعم أن الرئيس التنفيذي لهذه المنصة خدع المستخدمين وفرّ من البلاد بجزء كبير من أموالهم.

لتتمكن الجهات الأمنية في تركيا من القبص على ستة أعضاء بتهمة المشاركة في هذه العملية الإحتيالية.

ومن المثير للاهتمام أن اثنين من المشتبه بهم هما شقيق وأخت مؤسس المنصة والرئيس التنفيذي لها.

هؤلاء هم أول من سُجنوا بعد الإفراج عن كثيرين غيرهم في الأسابيع الماضية لعدم كفاية الأدلة.

ومع ذلك، أكدت الحكومة التركية أنها تبذل جهودا كبيرة للقبض على رئيس المنصة الإجرامية أثناء بحثهم عنه في أربع دول مختلفة.

اقرأ أيضا:

المتزلج العالمي “توني هوك” يكشف: اشتريت البيتكوين منذ 2012 واستخدمها منذ ذلك الحين!

تعرف على تفاصيل اقتراح دولة السلفادور للبيتكوين كعملة قانونية



موقع مفيد في عالم التقنية


Like it? Share with your friends!

0