in

تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”

حوادث24 –  اليوم 24

 تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”

 تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”
سعد الدين العثماني

منحت منظمة «ترانسبارنسي المغرب» 0 نقطة للحكومة المغربية، في مؤشر إشراك المواطنين في إعداد الميزانية في البرلمان، الحكومة، والمجلس الأعلى للحسابات، مقابل نقطتين سنة 2015. وسجّل التقرير أن الحكومة «لا تقدم للمواطنين أي فرصة للمشاركة في مراحل إعداد الميزانية العامة».

في المقابل، تقدم المغرب على «مؤشر الميزانية المفتوحة»، الذي تصدره ترانسبارنسي كل سنتين منذ 2006، بـ7 نقاط مقارنة بسنة 2015، من 38 إلى 45 نقطة على 100، وهي الحصيلة التي تجعله ضمن الدول التي حققت تقدما جزئيا بخصوص شفافية الميزانية العامة أمام عموم المواطنين.

وخلال الفترة ما بين 2006 و2017، نشرت الحكومة وثائق تتعلق بالميزانية العامة للعموم، لكنها حجبت أخرى إما بشكل كامل أو جزئي. وبخصوص الوثائق الثلاث التي نشرتها كاملة للعموم، يتعلق الأمر بمشروع الميزانية، والميزانية المصادق عليها أمام البرلمان، وتقرير آخر خلال السنة. ونشرت بشكل جزئي تقرير افتحاص حول الميزانية خلال سنوات 2006 و2008 و2010، لكنها لم تفعل ذلك خلال باقي السنوات، وهو السلوك نفسه الذي تكرر إزاء «ميزانية المواطن»، التي لم تشرع في نشرها إلا في السنوات الأخيرة، أي 2012 و2015، ثم 2017.

لكن هناك ثلاثة مؤشرات رئيسة لم يسجل المغرب بشأنها أي تقدم خلال العشر سنوات الماضية، ويتعلق الأمر بعدم نشر تقرير مسبق عن الميزانية، أو تقرير نصف سنوي، أو تقرير سنوي. وبسبب هذا التباين في السلوك الحكومي، فقد منحه المؤشر نقطا مرتفعة مقابل الوثائق التي نشرت، مقابل 0 نقطة لكل وثيقة لم تنشر، وحصيلة كل ذلك هي 45 نقطة على 100

What do you think?

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

شاهد – سؤال محرج جدا : شاب يسأل البنات لماذا يلبسون سراويل ضيقة

مجلة جون أفريك : المغرب قادر على تنظيم مونديال 2026

in

تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”

حوادث24 –  اليوم 24

 تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”

 تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”
سعد الدين العثماني

منحت منظمة «ترانسبارنسي المغرب» 0 نقطة للحكومة المغربية، في مؤشر إشراك المواطنين في إعداد الميزانية في البرلمان، الحكومة، والمجلس الأعلى للحسابات، مقابل نقطتين سنة 2015. وسجّل التقرير أن الحكومة «لا تقدم للمواطنين أي فرصة للمشاركة في مراحل إعداد الميزانية العامة».

في المقابل، تقدم المغرب على «مؤشر الميزانية المفتوحة»، الذي تصدره ترانسبارنسي كل سنتين منذ 2006، بـ7 نقاط مقارنة بسنة 2015، من 38 إلى 45 نقطة على 100، وهي الحصيلة التي تجعله ضمن الدول التي حققت تقدما جزئيا بخصوص شفافية الميزانية العامة أمام عموم المواطنين.

وخلال الفترة ما بين 2006 و2017، نشرت الحكومة وثائق تتعلق بالميزانية العامة للعموم، لكنها حجبت أخرى إما بشكل كامل أو جزئي. وبخصوص الوثائق الثلاث التي نشرتها كاملة للعموم، يتعلق الأمر بمشروع الميزانية، والميزانية المصادق عليها أمام البرلمان، وتقرير آخر خلال السنة. ونشرت بشكل جزئي تقرير افتحاص حول الميزانية خلال سنوات 2006 و2008 و2010، لكنها لم تفعل ذلك خلال باقي السنوات، وهو السلوك نفسه الذي تكرر إزاء «ميزانية المواطن»، التي لم تشرع في نشرها إلا في السنوات الأخيرة، أي 2012 و2015، ثم 2017.

لكن هناك ثلاثة مؤشرات رئيسة لم يسجل المغرب بشأنها أي تقدم خلال العشر سنوات الماضية، ويتعلق الأمر بعدم نشر تقرير مسبق عن الميزانية، أو تقرير نصف سنوي، أو تقرير سنوي. وبسبب هذا التباين في السلوك الحكومي، فقد منحه المؤشر نقطا مرتفعة مقابل الوثائق التي نشرت، مقابل 0 نقطة لكل وثيقة لم تنشر، وحصيلة كل ذلك هي 45 نقطة على 100

What do you think?

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

شاهد – سؤال محرج جدا : شاب يسأل البنات لماذا يلبسون سراويل ضيقة

مجلة جون أفريك : المغرب قادر على تنظيم مونديال 2026

in

تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”

حوادث24 –  اليوم 24

 تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”

 تلقت الحكومة ضربة موجعة و”غير مسبوقة”
سعد الدين العثماني

منحت منظمة «ترانسبارنسي المغرب» 0 نقطة للحكومة المغربية، في مؤشر إشراك المواطنين في إعداد الميزانية في البرلمان، الحكومة، والمجلس الأعلى للحسابات، مقابل نقطتين سنة 2015. وسجّل التقرير أن الحكومة «لا تقدم للمواطنين أي فرصة للمشاركة في مراحل إعداد الميزانية العامة».

في المقابل، تقدم المغرب على «مؤشر الميزانية المفتوحة»، الذي تصدره ترانسبارنسي كل سنتين منذ 2006، بـ7 نقاط مقارنة بسنة 2015، من 38 إلى 45 نقطة على 100، وهي الحصيلة التي تجعله ضمن الدول التي حققت تقدما جزئيا بخصوص شفافية الميزانية العامة أمام عموم المواطنين.

وخلال الفترة ما بين 2006 و2017، نشرت الحكومة وثائق تتعلق بالميزانية العامة للعموم، لكنها حجبت أخرى إما بشكل كامل أو جزئي. وبخصوص الوثائق الثلاث التي نشرتها كاملة للعموم، يتعلق الأمر بمشروع الميزانية، والميزانية المصادق عليها أمام البرلمان، وتقرير آخر خلال السنة. ونشرت بشكل جزئي تقرير افتحاص حول الميزانية خلال سنوات 2006 و2008 و2010، لكنها لم تفعل ذلك خلال باقي السنوات، وهو السلوك نفسه الذي تكرر إزاء «ميزانية المواطن»، التي لم تشرع في نشرها إلا في السنوات الأخيرة، أي 2012 و2015، ثم 2017.

لكن هناك ثلاثة مؤشرات رئيسة لم يسجل المغرب بشأنها أي تقدم خلال العشر سنوات الماضية، ويتعلق الأمر بعدم نشر تقرير مسبق عن الميزانية، أو تقرير نصف سنوي، أو تقرير سنوي. وبسبب هذا التباين في السلوك الحكومي، فقد منحه المؤشر نقطا مرتفعة مقابل الوثائق التي نشرت، مقابل 0 نقطة لكل وثيقة لم تنشر، وحصيلة كل ذلك هي 45 نقطة على 100

What do you think?

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

شاهد – سؤال محرج جدا : شاب يسأل البنات لماذا يلبسون سراويل ضيقة

مجلة جون أفريك : المغرب قادر على تنظيم مونديال 2026